وسط تزايد جرائم قتل الأقارب.. مجند حوثي في محافظة عمران يقدم على قتل والده المسن بدم بارد

لقي مواطنا في العقد الرابع من العمر، مصرعه في مديرية بني صريم بمحافظة عمران، على يد نجله الملتحق في صفوف ميليشيا الحوثي.

وقالت مصادر محلية أن المواطن "مفلح الوادعي" (٤٧) عاماً قُتل على يد ولده "فارس"، بعد خلاف نشب بينهما في منزلهم الكائن بقرية "الحزيز" عزلة "وادعة" بمديرية "بني صريم"، وذلك عقب عودة الاخير من جبهات القتال الحوثية.

وأضافت المصادر أن القاتل "فارس مفلح" أطلق الرصاص على رأس والده بعد خلاف نشب بينهما داخل المنزل ليلوذ بالفرار إلى مكان مجهول، مشيرة الى أن الجاني عُرف في قريته بعصيانه لوالديه وعقوقهما لاسيما منذ التحاقه في صفوف الحوثيين.

الجدير ذكره أن محافظة عمران تكاد تكون الأولى بين المحافظات التي تسيطر عليها جماعة الحوثي في جرائم قتل الأقارب، حيث سَجّل الراصدون ارقاماً مخيفة وارتفاعاً ملحوظاً في ارتكاب هذه الانتهاكات والتي يعود أبرز اسبابها الملازم والدورات الثقافية التي تقيمها الميليشيا في مناطق سيطرتها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية