رابطة حقوقية تدعو لإنقاذ مختطفة تعاني الإهمال الطبي بسجون المليشيات
أدانت رابطة أمهات المختطفين، الإهمال الطبي الممنهج الذي تتعرض له أسماء العميسي، 32 عاماً والمختطفة في 7/10/2016 من قبل مليشيا الحوثي الإرهابية أثناء سفرها إلى صنعاء واحتجازها في السجن المركزي.

وأوضحت الرابطة، في بيان لها، اليوم، أن المختطفة العميسي، تعاني من تدهور شديد في حالتها الصحية، مشيرة إلى تقرير رسمي صادر من مستوصف السجن المركزي، يفيد بأن حالتها الصحية لا تحتمل التأخير لانعدام الرعاية الطبية المتخصصة في السجن المركزي، فهي تعاني من تكرار النزيف وهبوط حاد في نسبة الدم وكذلك من أكياس في المبيض وتحتاج الى رعاية طبية دورية تفادياً لأي مضاعفات.

وأضاف البيان: "إننا في رابطة أمهات المختطفين ندين الانتهاكات المتكررة والممنهجة ضد أسماء العميسي، ابتداءً باختطافها وتعرضها للتعذيب والمعاملة السيئة وإلقاء التهم عليها دون أي دليل ومحاكمتها وكذلك حرمانها من ولديها والإهمال الطبي الذي تتعرض له والذي يجعل حياتها مهددة بالخطر والموت".

وحملت الرابطة، مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن حياة المختطفة أسماء العميسي، وسلامتها، داعية المفوضية السامية لحقوق الإنسان ومكتب الصليب الأحمر، إلى التدخل العاجل لإنقاذ حياتها وتلقيها للرعاية الطبية فوراً دون تأخير وقبل فوات الأوان، مطالبة بالضغط العاجل لإطلاق سراحها دون قيدٍ أو شرط.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية