بينها مصر والأردن.. بيان لدول خليجية حول وقف الحرب في غزة

أعلنت السعودية والإمارات وقطر والأردن ومصر، دعمهم لمقترح الرئيس الأمريكي جو بايدن لوقف الحرب في غزة المستمرة منذ 7 أكتوبر الماضي، وجهود الوساطة الجارية.


جاء ذلك في بيان مشترك لوزراء خارجية الدول المذكورة عقب اجتماعهم الافتراضي اليوم الاثنين، والذي ناقشوا فيه تطورات الوضع في القطاع.


كما ناقش الوزراء أيضاً تطورات جهود الوساطة التي تقوم بها مصر وقطر والولايات المتحدة الأمريكية للتوصل لصفقة تبادل تفضي إلى وقف دائم لإطلاق النار وإطلاق سراح الرهائن والمحتجزين، وإدخال المساعدات بشكل كافٍ إلى قطاع غزة، مؤكدين دعمهم لهذه الجهود.


وبحث الوزراء أيضاً المقترح الذي قدمه بايدن لوقف الحرب وأعربوا عن دعمهم له، وشددوا على أهمية التعامل بجدية وإيجابية معه بهدف الاتفاق على صفقة تضمن التوصل لوقف دائم لإطلاق النار، وإيصال المساعدات بشكل كاف إلى جميع أنحاء قطاع غزة، وبما ينهي معاناة أهل القطاع.


وأكد الوزراء أيضاً ضرورة وقف العدوان على غزة وإنهاء الكارثة الإنسانية التي يسببها، وعودة النازحين إلى مناطقهم، وانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي بشكل كامل من القطاع، وإطلاق عملية إعادة إعمار في إطار خطة شاملة لتنفيذ حل الدولتين وفق قرارات مجلس الأمن ذات الصلة وبتواقيت محددة وضمانات ملزمة.


وشددوا أيضاً على "تنفيذ حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من يونيو 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل، وفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، هو سبيل تحقيق الأمن والسلام للجميع في المنطقة".


وكان مقترح بايدن الذي قدمه، يوم السبت الماضي، تضمن 3 مراحل تفضي تدريجياً إلى وقف النار التام في غزة، وإطلاق سراح جميع الأسرى، مقابل مئات الأسرى الفلسطينيين أيضاً، فضلاً عن انسحاب القوات الإسرائيلية من جميع مناطق القطاع، والبدء لاحقاً بإعادة الإعمار.


واستقبلت حركة المقاومة الفلسطينية "حماس" المقترح بإيجابية، فيما أصرت "إسرائيل" على استمرارها في الحرب لحين تحقيق أهدافها.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.