الحكومة اليمنية تدين هجوم الحوثيون الغير مسبوق على شركات الأدوية بصنعاء

أدانت الحكومة الشرعية اقتحام مليشيا الحوثي اثنتين من كبريات الشركات الطبية في اليمن، وهما الشركة الدوائية الحديثة والشركة العالمية لصناعة الأدوية، واختطاف عدد من مديريها وموظفيها، من بينهم امرأة.

وأوضح وزير الإعلام، معمر الإرياني، أن هذا الهجوم يأتي ضمن ممارسات الحوثيين التدميرية للقطاع الخاص واستهدافهم الممنهج للاقتصاد الوطني.

وذكر الإرياني أن مليشيا الحوثي اختطفت نائب المدير العام، الدكتور فهيم الخليدي، ومدير الموارد البشرية، مختار المخلافي، ومدير المبيعات، المهندس عبدالله شرف، ومدير البحث والتطوير، الدكتور صفوان الأغبري، ومدير المشتريات، فاطمة عيشان، ومدير الصيانة، المهندس عبد المجيد قشنون، وأمين الصندوق، محمد المعمري. وأشار إلى أن الحوثيين يقومون منذ سبعة أعوام بنهب أرباح المساهمين في الشركة ويواصلون محاولاتهم للسيطرة على أرباح الآخرين.

وأشار الإرياني إلى أن مليشيا الحوثي تستمر في تجريف القطاع الخاص والتضييق على رؤوس الأموال لدفعها إلى المغادرة خارج البلاد، مما يؤدي إلى سيطرة الحوثيين الكاملة على القطاع التجاري والتحكم بالاقتصاد الوطني. هذه الممارسات تشمل إغلاق ومصادرة مئات الشركات والمصانع، وفرض جبايات غير قانونية، واحتجاز البضائع وبيعها، مما أدى إلى إفلاس العديد من الشركات ونزوح رأس المال الوطني.

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين لوقف ممارساتهم التدميرية ودعم الحكومة الشرعية لفرض سيطرتها وتثبيت الأمن والاستقرار في اليمن. تأتي هذه الدعوات في ظل استمرار الحوثيين في انتهاكاتهم، بما في ذلك الاستيلاء على شركات الأدوية في صنعاء واختطاف مديريها، وهو جزء من محاولاتهم للسيطرة على الاقتصاد في المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.