ضمن سلسلة جرائم الحوثي- تجسس الحوثيين على اليمنيين
العاصمة صنعاء تصحو على فاجعة بطلها ضابط حوثي

في جريمة بشعة تضاف إلى سلسلة انتهاكات مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، أقدم ضابط حوثي على قتل والده وخالته (زوجة والده) في العاصمة المحتلة صنعاء، مسلطًا الضوء على تنامي جرائم العنف الأسري في مناطق سيطرة الحوثيين.

وقالت مصادر محلية إن ضابطًا حوثيًا يُدعى "ثائر الذاهبي"، الذي ينتحل رتبة (رائد)، أقدم يوم الأحد الماضي على إطلاق النار على والده وخالته داخل منزلهما في صنعاء، ما أسفر عن مقتلهم على الفور. وأكدت المصادر أن الجاني، الذي ينحدر من مديرية عتمة في محافظة ذمار، دخل في عراك مع والده بسبب خلافات أسرية عميقة، ليقوم بعدها بإطلاق عدة طلقات نارية عليهما.

ورجحت المصادر أن هذه الجريمة البشعة وقعت نتيجة تراكم الخلافات العائلية، إلى جانب التأثيرات السلبية للتعبئة الطائفية والدورات العقائدية التي خضع لها الجاني، والتي زادت من توتره النفسي وحملته على تنفيذ جريمته النكراء.

ويكشف هذا الحادث عن الوجه الحقيقي لمليشيا الحوثي، التي لم تكتفِ بارتكاب الجرائم ضد الشعب اليمني، بل امتدت جرائمها لتطال حتى الاهل والاقرباء، في مشهد مؤلم يعكس مدى الانحطاط الأخلاقي الذي وصلت إليه الجماعة الإرهابية

وتشهد العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، تصاعدًا ملحوظًا في جرائم العنف الأسري، حيث أودت هذه الجرائم بحياة العشرات من الأبرياء خلال السنوات الأخيرة..

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.