خرافة الولاية وادعاءات الحوثيين
لا تسقطوا في مسقط.. شيخ قبلي بارز يحذر من الذهاب إلى مسقط لهذا السبب!


حذر الشيخ الحسن أبكر عضو مجلس الشورى عبر صفحته على "فيسبوك" من الانخراط في مفاوضات في مسقط، مشددًا على ضرورة عدم الذهاب إلى مسقط للحفاظ على كرامة الشرعية اليمنية.

وعبّر أبكر في منشور له على فيسبوك رصده محرر "يني يمن" عن رفضه لتوقيع اتفاقيات لم يكن للشرعية دور في إعدادها، مشيرًا إلى أنها لا تتناسب مع مكانة الشرعية ومسؤوليتها تجاه الشعب اليمني.

وقال أبكر: "معيب أن تتحول الرئاسة والحكومة إلى لعبة بيد الدول والمنظمات والمبعوثين يتم توجيهها بالريموت كنترول لتوقيع اتفاقيات معدة مسبقًا دون اعتبار للمكانة الدستورية للشرعية ومكانتها القانونية دوليًا".


وأشار إلى أن المملكة العربية السعودية، على الرغم من دعمها الكبير للشرعية، استطاعت أن تجبر الحوثيين على قبولها كوسيط، داعيًا الشرعية إلى اتخاذ موقف قوي مماثل.

كما أعرب أبكر عن استيائه من مساعي شرعنة الوضع القائم وكسر عصى الشرعية، واصفًا ما يحدث في مسقط بأنه محاولة لدفن الشرعية وهي حية.

وانتقد أبكر القادة الذين يسعون للحفاظ على امتيازاتهم الشخصية على حساب حقوق الشهداء والجرحى والمشردين، داعيًا إلى المشاركة في صناعة اتفاقيات سلام تحافظ على كرامة الشعب اليمني.

وختم أبكر بدعوة القادة والعلماء والوجهاء والمشايخ للاستفاقة ورفض الانصياع لأي ضغوط خارجية، مشددًا على ضرورة الوحدة لمواجهة التحديات والحفاظ على حقوق الشعب اليمني.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.