منظمة تدعو للضغط على كافة الأطراف لإطلاق سراح المختطفين في اليمن
دعت منظمة مجتمعية ، اليوم الثلاثاء، للضغط على كافة الأطراف باليمن لإطلاق سراح كافة المختطفين والكشف عن المخفيين.

جاء ذلك في بيان أصدرته رابطة أمهات المختطفين، بالتزامن مع انطلاق جولة جديدة بالأردن، بشأن الأسرى والمختطفين برعاية الأمم المتحدة.


ودعت الرابطة للضغط على كافة الأطراف لإطلاق سراح النساء المختطفات فوراً وبدون شروط، والكشف عن مصير المدنيين المخفيين قسراً وتمكينهم من حقوقهم، دون تأجيل كما حدث في مشاورات سابقة وفي وساطات محلية".

كما دعت للضغط على الأطراف لإطلاق سراح المختطفين والمعتقلين المرضى بشكل عاجل، وقالت الرابطة إنها "وثقت منذ العام 2016 وفاة "14" مدنياً مختطفاً بسبب الحرمان من الرعاية الطبية في سجون جماعة الحوثي".

ودعا البيان مجلس الأمن، "إلزام الأطراف إيقاف عمليات الاختطاف والاعتقال والاخفاء، وفرض العقوبات على غير الملتزمين بذلك، وضمان عدم إفلات مرتكبي الاختطاف والإخفاء والتعذيب من العقاب".

وقال البيان "في الوقت الذي كنا ننتظر إطلاق شامل وكامل لجميع المدنيين المختطفين والمعتقلين ومع بداية العام 2021 تعرضت منطقة الحيمة التابعة لمدينة تعز لحملات اختطافات كبيرة أقدمت فيها جماعة الحوثي على اختطاف "145" مواطن مدني".

وذكر أنه "لايزال "725" مدنياً مختطفاً بينهم امرأتين منهم "127" مختطفاً مريضاً، و "119" مخفي قسراً بينهم امرأتين في سجون جماعة الحوثي، و"6" مدنيين معتقلين في سجون الحكومة الشرعية".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية