انفجار يستهدف منزل وكيل محافظة الضالع

انفجرت عبوة ناسفة، الليلة الماضية، في محيط منزل وكيل محافظة الضالع لشؤون الصحة "مصلح الحكم"، في مسقط رأسه في المحافظة الواقعة جنوبي البلاد، ولم يسفر الانفجار عن سقوط ضحايا.


وبحسب مصدر محلي أفاد لـ "المصدر أونلاين" فإن دوي انفجار عنيف سُمع في ارجاء متفرقة من منطقة "العوابل" مركز مديرية الشعيب، يرجح أنه ناتج عن عبوة ناسفة زرعت في فناء منزل الوكيل مُصلح الحكم.


وخلف الهجوم الذي لم تُعرف أسبابه بعد أضرار في المنزل لكنه لم يسفر عن خسائر بشرية إذ انفجرت العبوة على بعد أمتار قليلة من البوابة الداخلية للمبنى، فيما قدمت قوات أمنية إلى المنطقة وانتشرت في محيط المنزل.


وشغل الدكتور مصلح الحكم منصب مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان في محافظة الضالع الفترة الماضية قبل ان يعين منذ قرابة الشهرين وكيلا للمحافظة لشؤون الصحة العامة والسكان.


ومنذ أكثر من عام تشهد مديرية الضالع عاصمة المحافظة التي تحمل الاسم ذاته انفلاتا أمنيًا عقب عمليات اغتيال استهدفت أكاديمي في كلية التربية بالمحافظة وقادة وجنود في قوات الجيش والأمن فيما تلقى أساتذة جامعيين وتربويين تهديدات بالتصفية الجسدية.


وتخضع محافظة الضالع لسيطرة قوات الحزام الأمني الذراع الأمني لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي لكن العشرات من الوحدات والفصائل المسلحة التابعة لقادة في المجلس الانتقالي تتواجد إلى جانب الأولى في المدينة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية