"أسبيدس" تعلن انضمام مدمرة فرنسية للأسطول الحربي الأوروبي في البحر الأحمر وخليج عدن

أعلنت مهمة "أسبيدس" البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، انضمام مدمرة فرنسية إلى أسطولها الحربي المكلف بحماية وتأمين ممرات الملاحة الدولية في البحر الأحمر وخليج عدن، من هجمات الحوثيين، ضمن المهمة التي انطلقت في الـ 19 من فبراير الماضي.

وقالت المهمة الأوروبية في تدوينة على حسابها في منصة "إكس": "تنوه عملية EUNAVFOR ASPIDES بوصول المدمرة الفرنسية (لم تحدد اسمها)، التي بدأت للتو مهمتها الحيوية المتمثلة في توفير الحماية المباشرة داخل منطقة العمليات" دون مزيداً من التفاصيل.

وهذه هي المدمرة الثالثة التي تعلن المهمة الأوروبية انضمامها إلى أسطولها البحري في البحر الأحمر خلال الشهر الجاري بعد انضمام فرقاطة هولندية وفرقاطة بلجيكية في13 و4 من شهر مايو الجاري على التوالي.

وتشن مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، منذ نوفمبر الماضي، هجمات بمسيرات وصواريخ على سفن شحن أثناء إبحارها في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن قبالة سواحل اليمن، وتقول إنها نصرة لغزة التي تتعرض لحرب إسرائيلية مدمرة منذ السابع من أكتوبر الماضي، وأثرت تلك الهجمات سلبا على حركة الشحن والتجارة وسلاسل الإمداد العالمية.

وعلى إثر ذلك شكلت الولايات المتحدة تحالفاً عسكرياً بقيادتها، كما شكل الاتحاد الأوروبي مهمة بحرية لذات الغرض، وقال إنها "دفاعية" تهدف لحماية الملاحة البحرية في البحر الأحمر وخليج عدن والمياه المحيطة.


أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.