تعز: مسيرة جماهيرية احتفاء بالذكرى العاشرة لثورة 11 فبراير المجيدة

شهدت مدينة تعز، اليوم الخميس، مسيرة جماهيرية حاشدة، احتفاء بالذكرى العاشرة لثورة 11 فبراير المجيدة.

وانطلقت المسيرة التي شارك فيها الآلاف من شارع جمال، وصولا إلى ساحة الحرية، وهي اول ساحة أنشاها الثوار في 2011 ضد نظام الرئيس علي عبدالله صالح.

وتكتسب ساحة الحرية رمزية كبيرة باعتبارها أول ساحة تُنصب فيها خيام الاعتصام ضد نظام صالح مطلع عام 2011، وتحولها بعد ذلك إلى مركز دائم للاحتجاج والتظاهر، لتأتي بالمرتبة الثانية بعد ساحة التغيير في العاصمة صنعاء.

وردد المشاركون في المسيرة هتافات ثورية، تؤكد مواصلة النضال حتى تحقيق أهداف الثورة، وإسقاط الانقلاب الحوثي الذي دمر البلاد.

وكانت تعز قد شهدت عصر الأربعاء، مهرجانا ثوريا حاشدا، في قلعة القاهرة، احتفاء بالذكرى العاشرة لثورة فبراير المجيدة، وسط جمع غفير من المواطنين، الذين اكدوا على مواصلة النضال حتى تحقيق أهداف الثورة كاملة.

كما أشعل المئات من أبناء المدينة، مساء الأربعاء، شعلة ثورة الـ11 من فبراير الشبابية الشعبية، وسط شارع جمال، بحضور حشود شعبية كبيرة وعددا من قيادات السلطة المحلية، والعسكرية والأمنية.

وبالتزامن مع فعاليات إحياء الذكرى، نشرت اللجنة الامنية عددا من الأطقم الأمنية والعسكرية في عدد من شوارع المدينة ، كما تم تخصيص دوريات أمنية ثابتة ومتحركة في شارع جمال وجولة العواضي وجولة وادي القاضي لتأمن الفعاليات الاحتفائية بالذكرى.

 


أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية