ضمن سلسلة جرائم الحوثي- تجسس الحوثيين على اليمنيين
قبائل أبين تحتشد في عدن وتمهل الأجهزة الأمنية 4 أيام لتلبية هذا الطلب

قالت مصادر قبلية ان لقاءات موسعة انطلقت مساء اليوم الجمعة في العاصمة المؤقتة عدن، جمعت مشايخ وشخصيات قبلية من قبائل محافظة أبين، لمناقشة حالة الإقصاء والتهميش التي يتعرضون لها.

وذكرت المصادر أن هذه اللقاءات تهدف إلى التصدي للإقصاء والتهميش والانتهاكات غير القانونية والمناطقية التي يتعرض لها أبناء محافظة أبين من قبل المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.

وأوضحت المصادر بحسب "المصدر أونلاين" أن اللقاءات أسفرت عن تكليف أديب العيسي لمتابعة قضية المختطف عشال الجعدني، إلى جانب اللجنة السابقة المكلفة بمتابعة القضية.

وأكدت المصادر أن مشايخ وشخصيات قبائل أبين نددوا خلال اللقاءات بالتهميش والاعتقالات التعسفية التي يتعرضون لها، مطالبين بتمثيل عادل في السلطة والثروة.

وأشارت المصادر إلى أن القبائل منحت الأجهزة الأمنية مهلة حتى 2 يوليو 2024 للإفراج عن المختطف عشال، مهددة بخطوات تصعيدية في حال انتهاء المهلة دون الإفراج عنه.

يذكر أن المقدم علي عشال الجعدني، قائد كتيبة في الدفاع الجوي، تعرض للاختطاف في 12 يونيو 2024 من قبل مسلحين يستقلون سيارة بيضاء في منطقة التقنية بعدن، وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة.

وقد حظيت قضية اختطاف المقدم علي عشال باهتمام واسع من قبل القوى السياسية والشخصيات العسكرية والأمنية والوجاهات القبلية في محافظة أبين.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.